الأثير الاخباري
موقع الأثير : لحظة بلحظة مع الحدث.

البرلمان الماليزي يدعو المنظمات العربية والإسلامية لنصرة الشعب الفلسطيني

 

كوالالمبور – “الأثير”

دعت لجنة رفاهية الشعب في البرلمان الماليزي الحكومة الماليزية لممارسة المزيد من الضغط على “الاحتلال الإسرائيلي” من خلال منظمة التعاون الإسلامي واتحاد مجالس الدول الأعضاء لمنظمة التعاون الإسلامي، وذلك من أجل ضمان سلامة الشعب الفلسطيني وأمنه.

وأكد رئيس اللجنة النائب رزالي إدريس، أن ماليزيا من خلال المنظمة والاتحاد تتحمل المسؤولية الجماعية للتحدث بصراحة عن الضغط على إسرائيل ومنع احتمال عودة نظام الفصل العنصري الإسرائيلي إلى الأراضي الفلسطينية.

وأضاف أنه يجب علينا استعادة السلام والأمن لاسيما للفلسطينيين في حي الشيخ جراح الذين أُجبروا على ترك منازلهم في القدس، والذين يبدو أنهم مجبرون على الإخلاء وسط عمليات تعد “تطهيراً عرقياً” للمهاجرين اليهود غير الشرعيين”.

جاء ذلك في تصريحات أدلى بها لوكالة أنباء برناما، حيث أوضح أن هذا الأمر يؤدي إلى سلسلة من الأعمال الوحشية في نهاية شهر رمضان المبارك”.

وشدد على أن اللجنة وصفت أعمال العنف التي ترتكبها إسرائيل بأنها انتهاكات لحقوق الإنسان ضد الشعب الفلسطيني.

في ذات الوقت وجهت اللجنة إدانتها الشديدة للاعتداءات التي شنتها قوات الاحتلال الإسرائيلية على المصلين في الأقصى بالقنابل الصوتية، والغاز المسيل للدموع، والرصاص المطاطي التي أسفرت عن إصابة مئات الفلسطينيين.

وأشار إلى أنع ينبغي على اللجنة تعزيز التعاون والعمل مع اتحاد مجالس الدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي لمواصلة طرح هذه المسألة، حتى يمكن جذب انتباه جميع الدول في العالم، والدعوة إليها للوقوف بجانب الفلسطينيين المظلومين في مواجهة أعمال العنف التي ترتكبها قوات الاحتلال الإسرائيلية.

يأتي ذلك في غضون عدوان جديد على قطاع غزة وقصف على عدة أهداف مدنية، خلّف عشرات الشهداء جلهم من الأطفال.

المصدر: بيرناما

اشترك في نشرتنا البريدية ليصلك كل جديد منا أول بأول
تأكد من صندوق البريد

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد