الأثير الاخباري
موقع الأثير : لحظة بلحظة مع الحدث.

الحكومة الماليزية تقدم 40 مليار رينجيت لإنقاذ الاقتصاد خلال الإغلاق

 

كوالالمبور – “الأثير”

 

أعلن رئيس الوزراء الماليزي محيي الدين ياسين عن طرح حزمة تحفيز اقتصادي بقيمة 40 ميار رينجيت، لإنقاذ الاقتصاد الماليزي ودعم المتضررين من جراء فرض الإغلاق الشامل في البلاد.

لكن بعض الاقتصاديين أكدوا أن حزمة المساعدات والمسماة Pemerkasa Plus البالغة 40 مليار رينجيت ماليزي التي أعلنت عنها الحكومة، صغيرة جدًا لمساعدة الأشخاص والشركات بشكل فعال على تجاوز الإغلاق.

وقال جيفري ويليامز من جامعة ماليزيا للعلوم والتكنولوجيا إن أوامر التحكم في الحركة (MCOs) التي تم الإعلان عنها هذا العام من المتوقع أن تكلف 57.9 مليار رينجيت ماليزي، مستشهداً بالتكاليف اليومية المقدرة للحكومة.

وقدرت تكلفة هذا الإغلاق الكلي بما لا يقل عن 33.6 مليار رينجيت ماليزي للأسبوعين، تليها 15.5 مليار رينجيت ماليزي للأسابيع الأربعة في إطار المرحلة الثانية من تقييد الحركة.

كما اعتبر جيفري أن 5 مليارات رينجيت ماليزي فقط من الضخ المالي المباشر، لن تكفي العدد الكبير جداً من الفئات والمتضررين.

وقال إنه لا يزال يتعين سداد القروض، مضيفًا أنه كان يفضل لو تم إنفاق المزيد من الأموال على برنامج دعم الأجور، والذي سيتم تمديده لمدة شهر فقط في إطار الحزمة.

كما طالب باستمرار دعم الأجور للفترة المتوقعة للإغلاق والتعافي، والتي تزيد عن شهر، مما سيدعم الدخل المتاح وإنفاق المستهلك ويساعد الطلب، وهو ما تحتاجه الشركات.

وقال إن هذا سيكلف بوتراجايا حوالي 60 مليار رينجيت ماليزي لكنه سيفيد 2.9 مليون أسرة في كل فئة.

 

بينما أقر بضرورة توجيه الأموال نحو البنية التحتية للرعاية الصحية العامة في ضوء تفشي الوباء، في ظل تخصيص القليل جدًا منها في أماكن أخرى.

 

المصدر – وكالات

اشترك في نشرتنا البريدية ليصلك كل جديد منا أول بأول
تأكد من صندوق البريد

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد