الأثير الاخباري
موقع الأثير : لحظة بلحظة مع الحدث.

المحارب.. حزب مهاتير محمد الجديد

كوالالمبور (الأثير)

كشف رئيس الوزراء الماليزي السابق مهاتير محمد عن اسم حزبه السياسي الجديد (بيجوانغ) في قصيدة ملايوية له أخذت نفس العنوان، حيث شجب فيها رفاقه السابقين في حزب أبناء الأرض المتحد (بيرساتو)، مدعيا بأنهم باعوه مقابل أموال بعد أن تحالفوا مع حزب منظمة الملايو الوطنية المتحدة (أمنو) الملطخ بالفضائح.

وأقيل مهاتير من حزب (بيرساتو) الذي أسسه في عام 2016 بعد أن اختلف مع رئيسه ورئيس الوزراء الحالي محي الدين ياسين، بشأن تشكيل تحالف جديد في فبراير الماضي.

وأفاد مهاتير أن حزبه الجديد يسعى إلى محاربة الفساد والفاسدين في البلاد، قائلا “لا نريد تقسيم الملايو، لكننا نريد للماليزيين أن يكون لديهم حزب يقاتل من أجلهم.. هذا الحزب لتطهير البلاد من الفساد.. ونسمي هذا الحزب Parti Pejuang Tanahair” وتعني حزب المحارب الوطني.

وأعلن مهاتير عن تنافس حزبه في انتخابات دائرة (سليم) بولاية بيراك في 29 أغسطس الجاري حيث ستكون الاختبار الحقيقي له في مدى نفوذه وفعالية حزبه.

ورشح مهاتير قيادي سابق من حزب (بيرساتو) وهو أمير خشيري تانوسي للتنافس في انتخابات (سليم) وذلك باعتباره مرشحا مستقلا، وذلك لعدم تقديم مهاتير أوراق حزبه الجديد للتسجيل في هيئة التسجيل الماليزية.

وسينافس أمير خشيري مرشح (أمنو) محمد خسيري عبد الطالب الذي سيدافع عن مقعد الحزب بعد وفاة النائب السابق في يوليو الماضي.

وتكمن أهمية انتخابات دائرة (سليم) كونها دائرة تشكل 75 في المائة من الملايو، و13 في المائة من الهنود و10 في المائة من الصينيين، و2 في المائة أعراق أخرى.

 

 

 

 

اشترك في نشرتنا البريدية ليصلك كل جديد منا أول بأول
تأكد من صندوق البريد

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد