الأثير الاخباري
موقع الأثير : لحظة بلحظة مع الحدث.

وزير ماليزي سابق يدفع ببراءته من تهمة طلبه رشوة لتمرير مشروع حكومي

كوالالمبور (الأثير)

دفع وزير المالية الماليزي السابق ليم قوان إنغ ببراءته أمام محكمة الجلسات التي وجهت له تهمة بطلب رشوة لتمرير مشروع النفق البحري المثير للجدل في ولاية بينانغ والذي يبلغ قيمته 6.3 مليار رينجت ماليزي.

تم توجيه تهمة إلى ليم بموجب المادة 16 (أ) (أ) من قانون لجنة مكافحة الفساد الماليزية وذلك لاستغلال منصبه السابق كرئيس وزراء لولاية بينانغ ليطلب من مدير الشركة المنفذة للمشروع (كونسورتيوم زينيث) للإنشاءات زارول أحمد محمد ذو الكفل 10 في المائة من الأرباح الناتجة عن المشروع.

وقالت القاضية أزورا علوي التي وجهت الاتهام، أنه ارتكب جريمته في فندق The Gardens وسط العاصمة كولالمبور في مارس 2011.

وفي حال إدانته بالجريمة سيواجه ليم السجن لمدة لا تزيد عن 20 عاما وغرامة لا تقل عن خمسة أضعاف مبلغ أو قيمة الرشوة أو 10000 رينغيت ماليزي حسب الحالة .

وأفرجت القاضية عن ليم بكفالة قدرها مليون رينغيت ماليزي. كما أمرت بتسليم جواز سفره للمحكمة ريثما يتم البت في محاكمته. وحددت تاريخ  9 سبتمبر للجلسة المقبلة.

 

اشترك في نشرتنا البريدية ليصلك كل جديد منا أول بأول
تأكد من صندوق البريد

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد