الأثير الاخباري
موقع الأثير : لحظة بلحظة مع الحدث.

رئيس وزراء ماليزيا الأسبق يسعى لإسقاط اتهامات ضده

 

كوالالمبور (الأثير)

قدم رئيس وزراء ماليزيا الأسبق نجيب عبد الرزاق، طلبا لإسقاط الاتهامات ضده بالتلاعب في تقرير مراجعة حول صندوق التنمية الحكومي (ون إم دي بي) بعد أن عدل ممثلو الإدعاء الاتهامات.
وكان القاضي قد سمح لممثلي الادعاء بتغيير صياغة لائحة الاتهام ضد نجيب، لتزعم أنه هو والرئيس السابق للصندوق أرول كاندا متورطان في التلاعب في تقرير مراجعة “تم وضع اللمسات النهائية له” من قبل المراجع العام، قبل “وضعه في صيغته النهائية له مرة أخرى”، وتقديمه إلى لجنة الحسابات العامة بالبرلمان.

ورد نجيب بتقديم طلب لإسقاط الاتهامات ضده بشكل كامل، حيث من المقرر أن يتخذ القاضي قرارا حول القضية في 23 يوليو المقبل.

وجاء في لائحة الاتهام السابقة أن الرجلين متهمان بالتورط في التلاعب في تقرير مراجعة قدمه المراجع العام قبل أن يتم “وضع اللمسات النهائية له” وتقديمه للجنة الحسابات العامة.

ويواجه نجيب اتهامات بسوء استغلال السلطة وخيانة الأمانة الجنائية وغسل أموال تشمل 42 مليون رينجيت (8ر9 مليون دولار) يزعم أنها من شركة (إس.آر.سي).

ويخضع صندوق التنمية الحكومي لتحقيق دولي خاص بالفساد في دول مثل سنغافورة وهونج كونج وسويسرا بسبب شكوك بأن 5ر4 مليار دولار من المال العام قد اختلسها مسؤولون ماليزيون رفيعو المستوى من بينهم رئيس الوزراء السابق وأقرب مساعديه.

 

اشترك في نشرتنا البريدية ليصلك كل جديد منا أول بأول
تأكد من صندوق البريد

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد