الأثير الاخباري
موقع الأثير : لحظة بلحظة مع الحدث.

جماعة مؤيدة لأنور إبراهيم ترفض ترشح مهاتير لرئاسة الوزراء مرة أخرى

كوالالمبور (الأثير)

جددت جماعة مؤيدة لزعيم المعارضة أنور إبراهيم إدانتها لرئيس الوزراء السابق مهاتير محمد لمحاولته الترشح مرة أخرى لرئاسة الوزراء، وصفوه بالشخصية “المزعجة للغاية”.

وحذرت جماعة (أتوتاي ريفوماسي) الإصلاحية، تحالف الأمل المعارض من ترشيح مهاتير للمنصب مجددا، بدلا من ترشيح رئيس حزب عدالة الشعب (بي كي آر) أنور إبراهيم، الذي اعتبروه بأنه الأولى بالمنصب.

وقالت الجماعة في بيان لها “شخصية مهاتير مزعجة.. هذا هو الوقت المناسب لكي يفي مهاتير بوعده في نقل المنصب إلى أنور، بدلاً من مناشدته تعاطف قادة المعارضة لكي يصبح رئيسا للوزراء مرة أخرى”.

وقالت الجماعة أنه “على قادة المعارضة إدراك أن مهاتير ليس شخصا يمكنهم الوثوق به، لأنه رفض عدة مرات التنحي لإفساح الطريق أمام أنور، كما وعد تحالف الأمل في الفترة التي تسبق الانتخابات العامة لعام 2018”.

وإلى جانب هذه الجماعة أبدى قيادات سياسية معارضتهم الشديدة بعودة مهاتير إلى السلطة مجددا، ويرى مراقبون أنه يجب يفكر الماليزيون في مرحلة “ما بعد مهاتير”.

في المقابل يدافع مناصرو مهاتير بضرورة ترشيحه في رئاسة الوزراء، حيث وصف النائب مزلي مالك أنه “إذا أراد تحالف الأمل الفوز بالانتخابات القادمة فعليهم ترشيح مهاتير في رئاسة الوزراء، أما إذا أرادوا البقاء في المعارضة فعليهم ترشيح أنور إبراهيم”.

 

اشترك في نشرتنا البريدية ليصلك كل جديد منا أول بأول
تأكد من صندوق البريد

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد